الصـداق

الصــــداق

تلخيصاً من دروس الشيخ ابن عثيمين رحمه الله

س: ماحكم الصداق ؟

ج: الصداق واجب بنص الكتاب والسنة والإجماع، فمن الكتاب قوله تعالى ” وآتوا النساء صدقاتهن نحلة “ومن السنة قوله صلى الله عليه وسلم : “التمس ولو خاتما من حديد”

س : هل يجوز للأب أو ألأخ أن يأخذ من الصداق؟

ج: الصداق ملك للمراة، ليس لوليها شئ منه إلا أبوها فله أخذ مالا يضرها . لقوله صلى الله عليه وسلم : أنت ومالك لأبيك

س: متى يبدأ تملك المرأة لصداقها؟

ج: يبدأ تملك المرأة لصداقها من العقد ويتقرر كاملاً بالوطء .

س: هل للمرأة حق في صداقها اذا طلقها قبل الدخول؟

ج:إذا طلقها قبل الدخول أو الخلوة وقد سمى لها صداقاً، فلها نصفه.

س: ماهو التفويض ؟ وهل يصح النكاح بالتفويض؟

ج: إذا عقد النكاح ولم يجعل للمرأة مهراً صح النكاح ويسمى ذلك بالتفويض ويقدر لها مهر المثل، والذي يقدر مهر المثل هو الحاكم أو من يقوم مقامه .

س: إذا حصل الدخول والخلوة ولم يقرر لها مهرا فما العمل؟

ج: إذا حصل الدخول والخلوة ولم يقرر لها مهرا تقرر لها مهر المثل، لما رواه أحمد من قضاة الخلفاء الراشدين:(أن من أغلق باباً أو أرخى ستراً، فقد وجب المهر)

س: متى يتقرر الصداق كاملاً ؟

ج:يتقرر الصداق كاملاً بخمسة أشياء:

1.موت أحد الزوجين.

2.وطء الزوج زوجته ولو بلا خلوة.

3.طلاقه لها في مرض موته المخوف قبل دخوله بها.

4.لمسها أو تقبيلها ولو بلا خلوة لها.

ماحكم تسمية الصداق في العقد؟

ج: يستحب تسمية الصداق وتحديده في العقد لقطع النزاع ، ويجوز أن يسمى الصداق ويحدد بعد العقد.

مواضيع مقترحة

لا توجد تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.